إصابة طالبة بالمدرسة الوطنية للتجارة و التسيير بالجديدة بفيروس كورونا

استيقظت جامعة شعيب الدكالي بالجديدة على خبر إصابة الطالبة ( م ب ) بالمدرسة الوطنية للتجارة و التسيير بالجديدة بفيروس كورونا في وقت تعتزم فيه إدارة هاته المؤسسة إجراء الامتحانات حضوريا و في تكتم شديد على هذه الواقعة التي من الواجب اخبار الجميع بها.

و يجدر التذكير على أن هاته الطالبة قد سبق و شاركت في حفل سباحة (pool party) نظمه نادي Promothe  بذات المدرسة الأحد الماضي بمنتجع الزراد. و ما زاد الطين بلة، هو أن الطالبة كانت تبدو عليها اعراض المرض و شاركت إلى جانب 50 طالب في هذا الحفل بدون أدنى الشروط الاحترازية.

و بما أن موسم الامتحانات على الأبواب فبمجرد رجوع الطلبة من الحفل، دأبوا على التحضير الامتحانات جماعة ما يشكل إحتمال خلق بؤرة جديدة لانتشار الفيروس بالمدينة.

فأين الرئيس من هاته الواقعة، و هل ستتمدى إدارة المؤسسة في هذا الأسلوب العشوائي للتسيير و هل السيد المدير سيعرض سلامة الطلبة و يكمل في تنظيم الامتحانات حضوريا؟

Ahmed.D

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *