حتى لاننسى موتانا “الموسيقيين أبناء الجديدة” من الدعاء في هذا الشهر العظيم

عبد الفتاح وكلي ” الجديدة سكوب “

إنطفأ في السنين القليلة الأخيرة بريق الكثير من الإخوان  الموسيقيين  بمدينة الجديدة، بعضهم غيبه القدر بسبب معاناة طويلة مع المرض، في حين رحل آخرون بشكل مباغث، إما بسبب أزمة قلبية مفاجئة أو حادثة سير غادرة .

 فإن كان الترحم على الأموات وطلب المغفرة لهم واجبا، فكيف لأذهاننا أن لا تتذكر في شهر رمضان الأبرك، شهر المغفرة والرحمة، هؤلاء الإخوان ممن كانوا بالأمس بيننا، يدخلون الفرحة و يصنعون الفرجة في محافلنا و مسراتنا وأعيادنا وأعراسنا. واليوم بعد أن إنقطع عملهم في الدنيا، فقد نكون أملهم ونتذكرهم ولو بدعوة غيبية صادقة ترفع من درجاتهم في الآخرة .

فرحيل هؤلاء الموسيقيين الموهوبين والعازفين البارعين، شكل خسارة مؤلمة في ذاكرة جمهورهم الكبير ،كما تركوا فراغا ونقصا كبيرين في الساحة الفنية بمدينة الجديدة، لكن هذا قدر الله ونحن به مؤمنون، وكلنا لله وكلنا إليه راجعون .

وللإشارة ، فقد سبق لي أن أشرت في مقال سابق أنه إذا كان التكريم عرفا جميلا ووفاءا لمن يستحق، فهؤلاء الفنانون يستحقون فعلا أن نتذكرهم بحفل تكريمي يليق بما قدموه في هذا المجال. حفل ديني تتلى فيه آيات من الذكر الحكيم، و تشنف فيه مسامع الحضور بالسماع والمديح، ويكون الختم بالدعاء لهم بالمغفرة والرحمة.

وقد تحمس لهذه الفكرة العديد من الجمعيات الثقافية والمجموعات الموسيقية، لكن جائحة كورونا كان لها رأي آخر وفرضت علينا تأجيل الفكرة إلى حين يرفع الله عنا شرارة هذا الوباء إن شاء الله.

 وقصد التذكير والترحم، إليكم أسماء هؤلاء الراحلين، وإن حصل وسقط من ذاكرتي بعضهم،فالمعذرة، فهو سهو وليس نسيان.

– المرحوم يوسف العابد

– المرحوم عبد السلام مدهوم

– المرحوم سمير سميح

– المرحوم حكيم الزعري

– المرحوم مصطفى المسعودي

– المرحوم الشريف مصطفى أبو مروان

– المرحوم الحاج عبد الرحيم الصفاح

– المرحوم العربي بوطافي

– المرحوم عبد الغاني بلغاشي

– المرحوم رشيد أبو مروان

– المرحوم الشيخ سي بوشعيب بوغليم العبدي 

– المرحوم الشيخ سي محمد الموتشو

– المرحوم مصطفى ايت مولاي عبد الله

– المرحوم محمد برشيد

– المرحوم بوشعيب جدرة

– المرحوم بوسليك الحاج محمد

– المرحوم الحاج بوحدو

– المرحوم عبد الفتاح هلالي

– المرحوم حسن الطيان

– المرحوم عزيز حصين

– المرحوم يوسف مرزاق

– المرحوم أحمد هكيم

– المرحوم ابراهيم الملقب ب”مصمص”

– المرحوم خالد خديري

– المرحوم حسن بيلوط

– المرحوم بوشعيب هوزان

– المرحوم أگلول محمد

فاللهم إن كنا مقصرين في الدعاء للأموات، فأنت الكريم الذي لا تنسى، هب لهم نعيما ورضوانا وسرورا. وضاعف حسناتهم وتجاوز عن سيئاتهم وبشرهم بالفردوس الأعلى.

فقد كان منهم الطيب و الخلوق و المثقف، عكس ما يدعيه البعض سامحهم الله .

رحم الله الجميع برحمته الواسعة و انا لله و انا اليه راجعون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *