بفوز نهضة الزمامرة على مضيفه الفتح الرباطي، هل هي بداية تخطي النتائج الصعبة التي لازمته هذا الموسم ؟

برسم الجولة الثانية عشرة من الدوري الإحترافي المغربي،

حل فريق نهضة أتليتيك الزمامرة ضيفا على الفتح الرباطي في المقابلة التي جرت بينهما اليوم على أرضية ملعب الحسن الثاني بالعاصمة الرباط ، وعادت نتيجة المباراة للفريق الضيف بإصابتين لواحد .

الشوط الأول دخل الفريق الدكالي عازما على تحقيق نتيجة إيجابية يسعى من خلالها تخطي بدايته الصعبة هذا الموسم ، وبارد للهجوم منذ البداية وتأتى له التسجيل مبكرا عند حدود  الدقيقة السادسة عن طريق مهاجمه لحسن دحدوح بعد تلقيه تمريرة رائعة في العمق من  زميله المخضرم ابراهيم النقاش .

وفي الدقيقة 33 يتمكن اللاعب المهدي الباسل من تسجيل هدف التعادل للفتحيين برأسية بديعة. لينتهي الشوط الأول بالتعادل الايجابي إصابة لمثلها .

وفي الشوط الثاني زادت عزيمة أصدقاء عبد الصمد لمباركي للعودة بالإنتصار ولو على حساب فريق كبير لا يرحم داخل ميدانه، وتمكن له ذلك وسجل هدف الفوز عن طريق نفس مسجل الهدف الأول لحسن دحدوح في الدقيقة 71 . و تمكن من الحافظ على هذه النتيجة حتى إعلان الحكم هشام التمسماني عن نهاية اللقاء بفوز نهضة الزمامرة على حساب الفريق الرباطي بإصابتين لصفر .

وبهذا الفوز رفع نهضة الزمامرة رصيده إلى 10 نقاط في المركز الخامس عشر، بينما توقف رصيد الفتح الرباطي في 14 نقطة بالمركز العاشر.

عبد الفتاح وكلي ” الجديدة سكوب “

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *