جمعية مولاي الصديق للتنمية والتعاون تفي بوعودها تجاه ساكنة الدوار

تحت شعار :”خليك في دارك” وكما سبق وأشارت “الجديدة سكوب” في إحدى مقالاتها السابقة، قامت جمعية مولاي الصديق للتنمية والتعاون بالتنسيق مع السلطات المحلية في شخص قائد قيادة بني هلال بتوزيع مجموعة من القفف على عدد من المتضررين بسبب جائحة كورونا من ساكنة الدوار.

وحسب مصدر جيد الإطلاع، فإن القفف التي تم توزيعها تمت بمبادرات شخصية لأبناء الدوار المقيمين في ديار المهجر وعدد من منهم الذين يشتغلون كأطر في عدد من الشركات المغربية.

ومعلوم أن جمعية مولاي الصديق للتنمية والتعاون سبق لها أن قامت بعملية تعقيم شامل وكلي للدوار المتواجد بتراب جماعة العامرية قيادة بني هلال، إضافة إلى توزيع الكمامات الطبية على الساكنة مع التحسيس بخطورة الإصابة بوباء كوفيد-19.

جدير بالذكر، أن الجمعية المذكورة مازالت ماضية في أنشطتها حيث من المنتظر أن تواصل عملية توزيع القفف على باقي المحتاجين من ساكنة الدوار.

يذكر أن أعضاء الجمعية قاموا برسم صورة عند مدخل الدوار يتقدمون من خلالها بكلمة شكر إلى كل من الأطر الطبية، والسلطات المحلية ورجال الدرك الملكي وكل الأشخاص المتواجدون في الصفوف الأمامية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *