افتتاح المكتبةالوسائطيةإدريس شرايبي في المعهد الفرنسي بالجديدة

افتتح السيد محمد الكروج،عامل إقليم الجديدة، والسيد سيرج موسيتي، القنصل العام لفرنسا بالدارالبيضاء، يوم 18 فبراير 2021 المكتبةالوسائطية إدريس شرايبي، والسيد جان بيير مهو، نائب المدير العام،والآنسةنزهةأبوعمير،أمين عام للمعهدالفرنسي بالجديدة والعديد من الفاعلين الثقافيين.

وسجلت المكتبة الوسائطية إدريس شرايبي أكثر من 2500 منخرط سنوي، منذ 2018،حيث أصبحت ملتقى حقيقي للثقافة الفرنسية بالجديدة،بعرض أكثرمن 8000 كتاب في جميع المجالات.

وتمت هيكلةالمكتبةالوسائطية منطرف إدارة المعهد الفرنسي بالجديدة،حيث تم إنشاء فضاءات للكاريكاتير،والوسائط المتعددة بالإضافة إلىفضاءات للكباروالشباب،كما تعززالفضاء بستة ألواح رقمية،بلاي ستيشن 4 مع تسليم جيل جديد منالسماعات،من أجل تجربة في الواقع الافتراضي.

ولإشباع فضول الجميع،صغاراًوكباراً،ستعمل المكتبةالوسائطيةعلى تنظيم مجموعة واسعة من الأنشطة الثقافية على مدارالسنة: مؤتمرات،لقاءات أدبية،أوراش عمل رقمية،روايةالقصص،ألعاب… وكجزء من مهمته الترويج للكتاب والنشر،ترحب المكتبة بالكتاب والروائيين والشعراء والمفكرين،كماتبرمج رسومامتحركة مصممة لتعزيزالإنتاجالأدبي،ولاسيما باللغة الفرنسية.

يضم الانخراط السنوي في مكتبة إدريسشرايبي:

  • فهرس إلكتروني لاكتشاف و تصفح جديدالمكتبة والبحث بسهولةعن الكتب المتاحة لطلب الحجوزات.
  • مكتبة ثقافية تقدم موارد للتنزيلأوللتصفح عبرالإنترنيت.
  • برنامج ترفيهي ممتع ومجاني على مدار السنة.

و من أجل الحدمن إنتشارالوباء، قام المعهد الفرنسي بالجديدة بوضع بروتوكول صحي صارم للحدمن خطرالعدوىداخل المؤسسة :  الالتزام بارتداءالقناع ،وقياس درجةالحرارة، وقواعدالنظافة، واحترام مسافةالتباعدالإجتماعي، و إدارةالزيارات ومعدات الفصل )شاشات شفافة(، وإجراءات التنظيف/التطهيرالمنتظمة للأشخاص ونقاط الاتصال في جميع أماكن المعهد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *