جمعية جيل العيطة و المشاركة المميزة في حفل توقيع كتاب ” الجديدة بين الأمس واليوم ” لصاحبه الكاتب والناقد خالد الخضري .

 عرفت مقهى “les terrasses”  بالجديدة يوم 15 غشت 2020 حفل توقيع كتاب “الجديدة بين الأمس واليوم” للكاتب والسيناريست والناقد خالد الخضري .هذا النشاط الثقافي المباشر اعتبر هو الأول من نوعه بعد جمود دام لأزيد من ستة أشهر جراء كوفيد 19 .

وقد عرف الحفل الذي مر في ظروف احترازية ووقائية حضور نخبة من المثقفين و الإعلاميين من الجديدة و من خارجها ، بالإضافة إلى وجوه فنية ورياضية معروفة  .

وكما جرت العادة ، افتتح صاحب الكتاب السيد خالد الخضري الحفل بكلمة ترحيب وشكر  للحضور ولكل المكونات التي ساهمت في إنجاح هذا الإصدار .

وكان التقديم للروائي والناقد الأدبي الدكتور ابراهيم الحجري تلته كلمة للشاعر والكاتب سعيد التاشفيني الذي أشاد بالمجهود الجبار الذي بذله الكاتب لإخراج هذه التحفة التي توثق لمعالم عديدة تاريخية و سياحية بمدينة الجديدة ونواحيها، وتعرف كذلك بعدد من الشخصيات وخصوصا الشعبية والبسيطة منها التي تركت بصمتها في مختلف الحقول الإبداعية الثقافية .

وقد كان لجمعية جيل العيطة للثقافة والتراث الأصيل بالجديدة شرف المشاركة في هذا الحفل البهيج وتنشيطه بالشكل المطلوب من خلال أدائها الرائع لباقتين من فن العيطة ، الفن التراثي المغربي الأصيل ” الحصبة” و “خويتمو في يديا ” .

ورغم النقص العددي لأفراد المجموعة جراء الإلتزام بالعدد المطلوب والمحدد والذي لا يمكن أن يتعدى 6 أفراد فإنها نجحت في تشنيف مسامع الحضور  الذي استحسن هذه التجربة وطالب المجموعة بالحفاظ على هذا  الموروث الثقافي الشعبي الرائع الذي هو جزء لا يتجزأ من ثقافتنا و هويتنا المغربية  .

وللإشارة فصاحب كتاب ” الجديدة بين الأمس واليوم ” السيد خالد الخضري هو المدير الفني لمجموعة جيل العيطة التي تنشط تحت إدارة جمعية جيل العيطة للثقافة و التراث الأصيل بالجديدة .

كتاب “الجديدة بين الأمس واليوم” مولود جديد يوثق ويؤرخ بالصورة والكتابة لكل ما هو ثقافي وفني لعاصمة دكالة .

شكرا للطائر الباحث والمجتهد نورس البريجة .

عبد الفتاح وكلي ” الجديدة سكوب “

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *