قضاة المجلس الأعلى للحسابات يحطون الرحال بالمديرية الإقليمية للتعليم بالجديدة.

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 5 يناير 2017 - 9:02 مساءً
قضاة المجلس الأعلى للحسابات يحطون الرحال بالمديرية الإقليمية للتعليم بالجديدة.

تعرف المديرية الإقليمية للتعليم بالجديدة تدبدبا في التسيير طال قطاع البنايات المدرسية و تدبير شئون الموارد البشرية و المصالح المالية و التخطيط. و قد حلت لجنة من قضاة المجلس الأعلى للحسابات بداية هذا الأسبوع لتفحص ملفات لها علاقة بهذه المصالح.

و الجدير بالذكر أن المجلس الأعلى للحسابات قد شرع على المستوى المركزي للوزارة في تصفح ملفات ترتبط بالبرنامج الإستعجالي و اقتناء معدات ديداكتيكية الذي استنفذ المليارات و أسال مدادا كثيرا منذ خروجه للعلن و بعض صفقاته المشبوهة و العمولات المرتبطة بتنفيذه.

يذكر أيضا أن الوزارة ضربت نوعا من السرية بخصوص هذا الملف الشائك الذي لم يعرف تقدما في تحرياته منذ سنوات و لا التقارير التي أنجزت بشأنه لاتخاذ المتعين.

تبقى الإشارة ايضا لتضارب الاختصاصات داخل الوزارة بين مهام المفتشية العامة للشؤون التربوية و أخرى تتابع الشؤون الإدارية.  و هذه الازدواجية لا تخدم التدبير العقلاني و لا تحترم فصل عمل و مسئولية تحضير الميزانيات عن تحمل تلك المتعلقة بصرفها،  و بالتالي يكون أحيانا معد الميزانية هو الآمر بصرفها و هذا لا يطابق قواعد تدبير المالية العمومية.

نجيب الإدريسي – الجديدة سكوب

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجديدة سكوب الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.