الليف مينقط و البا وحدة من تحت

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 20 ديسمبر 2016 - 6:14 مساءً
الليف مينقط و البا وحدة من تحت

 نجيب الإدريسي – الجديدة سكوب.

تفضل  علينا الله ايجازيه بخير السيد نور الدين عيوش عضو المجلس الوطني للتربية و التكوين و لو أنه لا علاقة له بالتربية و لا بالتكوين و مع ذلك فهو عضو في هذا المجلس الذي انسحب منه بعض أعضائه ردا على ما راج و يروج حول المس بمجانية التعليم ببلادنا و عدد من “الخبراء” ( لا أدري خبراء في ماذا) بإصدار قاموس  الدارجة المغربية.

المراد هنا ليس الدخول في تفاصيل هذا “القاموس” و مضامين حيثياته التي أتركها لأصحاب المهنة و كل المغاربة الذين ستخدش بعض تعابير هذا القاموس حيائهم و حياء أبنائهم،  بل إصرار هذا اللغوي الجديد على فرض وجهة نظر و دارجة من نوع خاص على المغاربة و هو نفسه غير معني لا بالكلام بها و لا باستعمالها كلغة عمل في شغله و أموره  و لو أن احتمال أن يستعملها في وصلاته الإشهارية بين و واضح.

أكثر من ذلك، ارتأى أن يخرج مشروع القرن هذا في اليوم العالمي للغة العربية. هل هذه صدفة؟ و لماذا في نفس الوقت الذي لم تجف فيه لا أقلام و جفت أفواه الغيورين على المدرسة العمومية من جراء المناداة عاليا بالحفاظ على مجانية التعليم و التحكم في مشاكله التي لا تنتهي لأن التعليم قضية أمة و إلا، ما الفائدة للمواطن من دفع الضرائب؟

هناك بلدان أخرى تبحث عن قواسم مشتركة من ضمنها أساسا اللغة المتداولة و المفهومة عند أكبر عدد ممكن من الساكنة  لتعزيز روح الانتماء للوطن الواحد و هؤلاء يسبحون في واد اخر. كم من دارجة لدينا؟ و كيف هي الحالة التي سيكون عليها أبناؤنا شمالا و جنوبا شرقا و غربا بعد سنوات من اعتماد الدارجة و أي دارجة ثم هل نجحنا و انتهينا من ادخال الأمازيغية  في نظامنا التعليمي حتى يحلو لنا تشتيت جهودنا؟

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجديدة سكوب الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.