صورة و تعليق

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 16 نوفمبر 2016 - 1:58 صباحًا
صورة و تعليق

من منا لا يعشق الإسفنج و لا يحلو له فطور إلا عند رؤيته على مائدته؟

كم هي ذكريات جميلة تلك الحياة البسيطة التي عاشها الناس قديما و متنت علاقاتنا بالحي و كأن الجميع عائلة واحدة. أتذكر القيام في الصباح الباكر لاقتناء ما تيسر من الإسفنج لوجبة الفطور و الإسرار على أن نكون من الأوائل لننعم بالعباسية التي يهديها لنا الإسفنجي قبل الشروع الفعلي في القلي و مساعده غارق في الدخان. وحدها العباسية كانت أكبر تحفيز لنا للقيام الباكر بذل الاستمرار في النوم حتى نطرد من الفراش غصبا عنا.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجديدة سكوب الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.