إلى الصديق بوشعيب أرسلان ، بعد سلام الله ، هاته شهادة أمام الله وأمام الشعب المغربي عامة والجديدي بالخصوص

إلى الصديق بوشعيب أرسلان ، بعد سلام الله ، هاته شهادة أمام الله وأمام الشعب المغربي عامة والجديدي بالخصوص

Arsalan_El_Jadidi

إلى الصديق بوشعيب أرسلان ، بعد سلام الله ، هاته شهادة أمام الله وأمام الشعب المغربي عامة والجديدي بالخصوص :

لقد كان أخوك المرحوم ، الحاج محمد أرسلان الجديدي ، وصديقي العزيز هو أول من فكر في وضع قانون منظم لعاملات المنازل بالمغرب وإلزامية إلحاقهم بصندوق الضمان الإجتماعي لما كان وزيرا للشغل وشؤون الإجتماعية والشبيبة والرياضة في حكومة محمد كريم  العمراني الأولى  من 6 أغسطس 1971 إلى 2 نوفمبر 1972 ثم حكومة عصمان الأولى من 20 نونبر1972 إلى 10 أكتوبر 1977…

وقد أدى ثمنا غاليا لتجرئه على مواجهة ــــ عبودية القرن العشرين بالمغرب ــ وأعتبر مع آخرين أنذاك ،،، خطأ تاريخيا يجب ألا يعاد،،،…

وأنا أتذكر أنه خرج كما يقال بالعامية ،،، إحلك إدلك ،،، أي خالي الوفاض بالعربية الفصحى ، فإضطر صهره المرحوم الحاج مصطفى الريفي لشراء منزل بحسان ليكتريه الحاج محمد أرسلان ومن ثم حزبه الثاني ـ الحزب الوطني الديمقراطي…كما أنه بعد خروجه من حكومة عصمان 1977 ظل يتنقل بالطاكسي…

من تم جاء تفكيره من بعد في حماية نفسه ومستقبله وتحقيق حلمه ، بإنشاء حزبه  سنة 1982…أما عن الذي حماه مرارا من الضربات الموجعة التي تلقاها من خصومه السياسيين فهو صديق طفولته وإبن بلدته الغربية المرحوم سيدي عبد الرحمان الدكالي إبن أبي شعيب الدكالي…أما أحمد الدليمي فلم يكن سوى صديق الدراسة بثانوية مولاي يوسف …كما أسر لي بذلك خلال لقائي به في أبريل 1985 وخلال زيارتي له قبل سفري للولايات المتحدة في ماي 1996…

والثنائي ، عبد الرحمان الدكالي والحاج محمد أرسلان الجديدي ، كانا وراء التفكير جامعة الجديدة سنة 1982…وتلكم قصة أخرى طريفة

admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *